• Post on Facebook
  • Twitter
  • pdf
  • نسخة للطباعة
  • save
الأكثر شعبية
أربعينية الفرج ... من عاشوراء إلى الأربعين
المرجع اليعقوبي : تجددت مصائب عاشوراء بفاجعة ركضة طويريج
المرجع اليعقوبي يقف مؤبناً عند موضع ارتقاء شهداء ركضة طويريج
المرجع اليعقوبي (دام ظله) يقيم مجلساً حسينياً في السابع من المحرم الحرام، ويستقبل وفدين من فضلاء وشباب محافظة بغداد ويدعو الى استذكار المعاني والأهداف السامية في ملحمة كربلاء وتجسيدها من خلال السلوكيات الفردية والاجتماعية.
المرجع اليعقوبي: ما يبذله الأنسان في سبيل الله مغنمٌ لا مغرم هيئة المواكب الحسينية في ذي قار أنموذجا
المرجع اليعقوبي يؤكد على دور المراجع العظام في خلق جو ملائم للانفتاح الفكري والثقـافي
المرجع اليعقوبي يؤكد على رعاية الشباب وتحصينهم فكريا وعقائديا ويحثُّ على الاهتمام بالقراءة وطلب العلم والمعرفة
المرجع اليعقوبي يؤكد على مفهوم المؤاخاة بين المؤمنين ويدعو لإعطاء الشعائر الحسينية الزخم الذي يتناسب مع أبعاد نهضة الأمام الحسين (عليه السلام)
المرجع اليعقوبي يحثَّ المؤمنين على التفاني والإخلاص في إقامة الشعائر الحسينية ويدعو الى تطبيق المعاني التي اختزنتها نهضة الطف المباركة
المرجع اليعقوبي يدعو الى نشر ثقافة حفظ وتلاوة القرآن الكريم وتوظيف المفاهيم في تنظيم شؤون الحياة
المرجع اليعقوبي يحضر مجلس الفاتحة على روح آية الله الشيخ محمد آصف محسني (قده)
مبعوثا المرجع اليعقوبي يزوران غرب أفريقيا ويلتقيان بشخصيات من مختلف الطوائف الإسلامية
المرجع اليعقوبي يؤكد على استثمار فترة الشباب في طاعة الله وخدمة المجتمع ويدعو الشباب للتفكير الجاد ببناء مستقبلهم المعنوي والمادي
المرجع اليعقوبي يؤكد أهمية الرياضة في تحقيق الاهداف المثمرة على الصعيد الروحي
فَمَن تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي - شرف الانتماء ومسؤوليته

مشاعر توحّد الانسانية

|   |   عدد القراءات : 6837
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

بسمه تعالى

الخميس 11 شعبان 1437

الموافق 19/5/2016

مشاعر توحّد الانسانية

 

   موقفان حصلا في الأيام الماضية أثبتا ان البشر جميعاً بغضّ النظر عن انتماءاتهم الدينية والعرقية والجغرافية والاجتماعية يشتركون بثروة ضخمة من الثقافة والاخلاق الانسانية النبيلة التي اودعتها فيهم الفطرة السليمة ( فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا ) (الروم/30) وإن كانت هذه النقاوة الأصيلة قد تتعرض بفعل عوامل ذاتية وخارجية للتغييب والتغيير.

احدهما: وضع لاعبي نادي ريال مدريد الاسباني شارات سوداء على ايديهم في مباراتهم التي تلت الهجوم الآثم على مقهى في مدينة بلد الخميس الماضي والذي قتل وجرح العشرات من الابرياء وعبارات الحزن باللغتين العربية والانكليزية التي كانت تعرضها الشاشة التلفزيونية ووقوف الجمهور وجميع اللاعبين دقيقة صمت حزناً وتعاطفاً مع ذوي الضحايا وكلمات الإدانة الشديدة.

ثانيهما: ما أُعلنَ عن تغيير الحكومة البريطانية مواعيد امتحانات آخر العام بسبب توافقها مع شهر رمضان الكريم مراعاةً لشعور الطلاب المسلمين واوضاعهم.

هذان الموقفان وقبلهما المبادرات الانسانية الكثيرة والمهمة لمساعدة ضحايا الكوارث والحروب والفقر والمرضِ، والاتفاقات العالمية للحفاظ على الطبيعة والمخلوقات وحماية حقوق الانسان تدعو العلماء والمفكرين والقادة من جميع الأمم الى بذل المزيد من الجهود لاستثارة هذه الكوامن الانسانية النبيلة التي توحدّهم على فعل الخير ومحبة الآخرين ورفض الظلم والعدوان والكراهية، وان هذه افضل السبل للتقريب بين الناس جميعاً وتحقيق العدالة الاجتماعية والسعادة والرفاه للبشرية .


 مكتب المرجع الديني سماحة

 الشيخ محمد اليعقوبي (دام ظله)