• Post on Facebook
  • Twitter
  • pdf
  • نسخة للطباعة
  • save
الأكثر شعبية
استفتاء عن اتساع وقت الزيارة الاربعينية المخصوصة
المرجع اليعقوبي (دام ظله) يستقبل وفداً من محبي أهل البيت (عليهم السلام) في كردستان العراق  
خلال لقاءه بممثل عن وزارة البيئة المرجع اليعقوبي يؤكد على أهمية الالتزام بالتوجيهات التي تحفظ البيئة وتضمن سلامة الزائرين
المرجع اليعقوبي : تجددت مصائب عاشوراء بفاجعة ركضة طويريج
المرجع اليعقوبي : دوام القضية الحسينية واتساعها وتحولّها إلى قضية إنسانية عالمية من أوضح تجليّات تحقيق النصر النهائي للمؤمنين
الغنى والفقر بعد العرض على الله تعالى
أربعينية الفرج ... من عاشوراء إلى الأربعين
(وَمِنَ الأَعْرَابِ مَن يَتَّخِذُ مَا يُنفِقُ مَغْرَماً) - العطاء في سبيل الله تعالى غنيمة وليس خسارة
اتَّقُوا مَعَاصِيَ اللَّهِ فِي الْخَلَوَاتِ، فَإِنَّ الشَّاهِدَ هُوَ الْحَاكِمُ
حثَّ المؤمنين على زيارة يوم الغدير في النجف الأشرف في مختلف البلدان
الدرس 719
(إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) ماذا يعني عقد المؤاخاة يوم الغدير
قصيدة
خلال استقباله وفدا من طلبة العلم الأفارقة المرجع اليعقوبي (دام ظله) يحث على استثمار كافة الوسائل لنشر المعارف الإلهية
الدرس 718

الثلاثاء 1ذو الحجة 1346هج الموافق 15/9/2015م

|   |   عدد القراءات : 1416
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

بسمه تعالى

الثلاثاء 1ذو الحجة 1346هج الموافق 15/9/2015م

زار مقر البعثة الدينية في مكة المكرمة، الأستاذ رائد البلداوي المفتش العام للهيئة العلليا للحج والعمرة العراقية والوفد المرافق له.

وأستعرض البلداوي جملة من النشاطات والمسؤوليات التي أضطلع بها فور وصول كادره الى الديار المقدسة في المدينة المنورة ومكة المكرمة، هذا ويذكر أن المهام الرقابية والإسنادية التي يقدمها مكتب المفتش العام، تبدأ من قبل وصول الحجاج الى المدينة المنورة، وتنتهي بمتابعة مغادرة الحجاج والعودة الى أرض الوطن بعد أدائهم لمناسكهم، وتشمل المتابعة لكل المفاصل والمحطات التي يمر بها الحاج أو يحتاجها ليكون مهيئاً لإداء المناسك مثل السكن والطعام والنقل والإرشاد، وكذلك متابعة الخدمات التي تقدم للحجاج عند خروجهم الى عرفة ومروراً بمزدلفة ومنى.

 

 

 

بسمه تعالى

شاركت البعثة الدينية في مجلس الفاتحة الذي أقامته أحدى قوافل الحجاج العراقيين من محافظة البصرة على روح أحدى الحاجات، التي وافاها الأجل في أحدى مستشفيات مكة المكرمة، هذا وقد تشكر ذووا الفقيدة ومرشد ومتعهد القافلة من كادر البعثة الدينية لمبادرتهم، وتقديم فروض العزاء والمواساة.

 

 

 

 

بسمه تعالى

استهلت البعثة الدينية نشاطاتها في مقرها في مكة المكرمة اليوم باستقبال عدد من المرشدين والحجاج، وتخلّل اللقاء الإجابة عن عدد من المسائل الفقهية التي تخصّ الحج، والاطلاع على أوضاع حجاج القوافل العراقية ، والاطمئنان على تيسير الأسباب لهم لأداء مناسك الحج.

كما زار مقر البعثة اليوم فضيلة الخطيب الشيخ الدكتور فيصل الكاظمي، والذي أشار إلى جملة من القضايا في حديثه مع رئيس البعثة الدينية، والتي ترتبط بالعقيدة والفكر والسلوك الإسلامي، منها : ضرورة إشاعة ثقافة الاعتدال والوسطية، والابتعاد عن التطرف، وهو ما دعا إليه أئمة أهل البيت (عليهم السلام) من خلال الروايات الواردة إلينا بطرق معتبرة بهذا الخصوص، فقد ورد عن الإمام الصادق (عليه السلام): إن الرجل إذا ورع في دينه فيقال هذا من شيعة جعفر فأسر بذلك )، وبهذا الصدد أشار الضيف إلى آراء وأطروحات سماحة المرجع اليعقوبي (دام ظله)، التي اتسمت بالاعتدال والحكمة، مما جعلها تلاقي رواجاً في الأوساط المثقفة والواعية، كما تطرق الحديث الى وجود من يعمل على تخريف وتسطيح الفكر الشيعي، من خلال ما يبث في بعض الفضائيات المحسوبة على التشيع مع الأسف، ودعا الضيف الى ان تأخذ الناس عقائدها وأحكام دينها من مضانها الصحيحة ، وأكد ان، مسؤولية الإصلاح تقع على عاتق الجميع وبالأخص العلماء الرساليين، والخطباء الواعين، وأمثالهم من النخب.

 

 

بسمه تعالى

أقامت البعثة مجلس الفاتحة في مقر إقامتها في مكة المكرمة، على روح والدة فضيلة المرشد الشيخ أحمد الرحيمي، حيث شارك عدد من ممثلي البعثات الدينية، ومرشدو القوافل، وجمع من حجاج بيت الله الحرام، بتقديم التعازي والمواساة للقائمين على المجلس وللشيخ أحمد الرحيمي.