• Post on Facebook
  • Twitter
  • pdf
  • نسخة للطباعة
  • save
الأكثر شعبية
استفتاء عن اتساع وقت الزيارة الاربعينية المخصوصة
المرجع اليعقوبي (دام ظله) يستقبل وفداً من محبي أهل البيت (عليهم السلام) في كردستان العراق  
خلال لقاءه بممثل عن وزارة البيئة المرجع اليعقوبي يؤكد على أهمية الالتزام بالتوجيهات التي تحفظ البيئة وتضمن سلامة الزائرين
المرجع اليعقوبي : تجددت مصائب عاشوراء بفاجعة ركضة طويريج
المرجع اليعقوبي : دوام القضية الحسينية واتساعها وتحولّها إلى قضية إنسانية عالمية من أوضح تجليّات تحقيق النصر النهائي للمؤمنين
الغنى والفقر بعد العرض على الله تعالى
أربعينية الفرج ... من عاشوراء إلى الأربعين
(وَمِنَ الأَعْرَابِ مَن يَتَّخِذُ مَا يُنفِقُ مَغْرَماً) - العطاء في سبيل الله تعالى غنيمة وليس خسارة
اتَّقُوا مَعَاصِيَ اللَّهِ فِي الْخَلَوَاتِ، فَإِنَّ الشَّاهِدَ هُوَ الْحَاكِمُ
الدرس 719
حثَّ المؤمنين على زيارة يوم الغدير في النجف الأشرف في مختلف البلدان
(إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) ماذا يعني عقد المؤاخاة يوم الغدير
قصيدة
خلال استقباله وفدا من طلبة العلم الأفارقة المرجع اليعقوبي (دام ظله) يحث على استثمار كافة الوسائل لنشر المعارف الإلهية
الدرس 718

السبت 2-ذح-1435

|   |   عدد القراءات : 1548
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

 


بسمه تعالى

السبت ذح-١٤٣٥

زار وفد من البعثة الدينية ..بعثة سماحة آية الله السيد كمال الحيدري (دام ظله) في مكة المكرمة..

وأخذ الحديث طابعاً عقائدياً  توجيهياً ..فالكثير من الحجاج يحتاج الى ثقافة عقائدية وإلمام بأساسيات عقائد مذهب أهل البيت عليهم السلام ..ووجودهم في مواسم الحج يوفر فرصة لتلاقح الأفكار وتقاربها فضلا عن دفع الشبهات عن المذهب الحق والإسلام المحمدي.. ومن دون الدخول في نقاشات ومماحكات لاطائل   دونها لاتُنتج سوى العداوة والبغضاء ونحن بأمسّ ما يكون الى تنقية الأجواء الاسلامية من كل مايشربها ويعكر صفوها وهذا مايعمل أعداء الاسلام على بثه بين المسلمين والنفخ في ناره بناءً على سياسة (فرّق تسُد) وهو الامر الذي ينبغي الانتباه له والحذر منه.

هذا ويذكر ان سماحة المرجع اليعقوبي. كان  قد ضمّن  رسالته في مناسك الحج والعمرة  عدة نصائح وتوجيهات للحجاج تسبق سفرهم الى الحج ومنها: (ان يقرأ الحاج كتابا عقائديا يستعرض فيه موارد الخلاف والجدال مع الطوائف الاخرى لأنه سيلتقي مع انواع منهم وتثار مثل هذه الحوارات  خصوصا للقادم من حواضر العلم كالعراق الذي يمثل قلب الاسلام النابض بالحركة والوعي والفقه وسائر العلوم فلابد أن يدافع عن الخط الاسلامي الأصيل المتمثل بمدرسة أهل البيت (عليهم السلام(